كاريكاتير

مواجهة مرتقبة بين واشنطن وأبو ظبي.. بعد تطبيق ترامب لشعار "أميركا أولاً"

قسم :اقتصادية نشر بتاريخ : 20/09/2017 - 23:11

مواجهة مرتقبة بين واشنطن وأبو ظبي.. بعد تطبيق ترامب لشعار "أميركا أولاً"

الحرة حدث

قالت الإمارات العربية المتحدة إنها لن تدخر جهداً في الدفاع عن صناعاتها، بعد أن خلصت الولايات المتحدة إلى أن شركات إماراتية تُغرق السوق الأميركية بقضبان الصلب الكربوني والسبائكي.

 

وقالت وزارة التجارة الأميركية في نتائج تحقيق أولي، في السادس من أيلول، إن مصدِّرين من الإمارات العربية المتحدة باعوا منتجات من قضبان الأسلاك بأقل من القيمة العادلة بنسبة 84.1%، وإنها ستطلب من الجمارك الأميركية تحصيل رسوم عليها.

 

وقالت وزارة الاقتصاد الإماراتية لرويترز، إنها تولي اهتماماً كبيراً للتحقيقات، وستدافع عن الصناعات الإماراتية بكل ما تملك من وسائل، بما يتماشى مع اتفاقيات منظمة التجارة العالمية.

 

واتخذ الرئيس الأميركي دونالد ترامب من سياسة "أميركا أولاً" شعاراً خلال حملته الانتخابية، متعهداً بالدفاع عن الشركات الأميركية ومراجعة الاتفاقيات التجارية أو التفاوض على أخرى جديدة، لتعزيز قطاع الصناعات التحويلية الأميركي.

 

وقالت دولة الإمارات، وهي حليف مقرب للولايات المتحدة في الشرق الأوسط، إن الحفاظ على نظام تجاري حر مفتوح متعدد النواحي مع الولايات المتحدة أمر مهم جداً، لكن صادراتها لن يكون لها أثر ملموس على قطاع قضبان الأسلاك المحلي الأميركي.

 

وقالت الوزارة إن الصادرات الإماراتية من قضبان الأسلاك إلى الولايات المتحدة لم تشكل سوى أقل من 1.4% من إجمالي الواردات الأميركية في 2016. وقالت الولايات المتحدة إن قيمة صادرات قضبان الأسلاك الإماراتية إليها في 2016 بلغت 7 ملايين دولار.

 

ومن المقرر أن يصدر قرار نهائي بخصوص مكافحة الإغراق من وزارة التجارة الأميركية، والذي يشمل تحقيقات بشأن دول أخرى، في 21 تشرين الثاني.

 

وقضبان الأسلاك هي منتج صلب وسيط مدرفل على الساخن، يستخدم في مجموعة متنوعة من السلع المصنعة الأخرى.